تعرف على فوائد فيتامين د للصحة والبشرة والشعر

Last Updated on

يعد فيتامين (د) من أكثر الفيتامينات التي تلعب دوراً حيوياً في جسم الإنسان، بدءاً من بناء عظامك القوية وأسنانك، إلى الحفاظ على مستويات الكالسيوم ودعم الصحة العامة لمناعتك. بالإضافة إلى أن فيتامين (د) هو الفيتامين الوحيد الذي يمكن أن يقوم جسم الإنسان بتصنيعه طبيعياً.

إن فيتامين (د) لديه الكثير من الفوائد للبشرة والشعر والصحة وسوف نناقش تلك الفوائد فى المقال التالى : 

point أولا: فوائد فيتامين (د) للجسم:

 يوازن الكالسيوم في الجسم.

 نمو وتعزيز خلايا العظام، ويحافظ على صحة العظام.

 تنشيط جهاز المناعة في الجسم فهو يقوي جهاز المناعة ضد العديد من الأمراض؛ مثل: أمراض الإنفلونزا، و نزلات البرد..

  مقاومة الخلايا السرطانية، والوقاية من الإصابة به. أشارت الدراسات غير المؤكدة إلى أن هذا النوع من الفيتامينات قد يحمي من العديد من أنواع السرطانات المختلفة؛ كسرطانت الثدي، والبروستاتا.

 الوقاية من تسوس الأسنان.

 يعزز إفراز الإنسولين.

 .ينظم ضغط الدم

 يحسن القوة العقلية، كما يقوي الذاكرة.

 يحافظ على الوزن الطبيعي للجسم ، ويفقد الوزن الزائد.

تعرفي أيضا على .. أعراض نقص فيتامين (د) وأسبابه وعلاجه

أعراض نقص فيتامين (د) وأسبابه وعلاجه

 يحد من شدة أمراض الربو

 يمنع  حدوث التهاب في مفاصل الجسم.

 يحمي كبار السن من التعرض للزهايمر، حيث تزداد فرص حدوث هذا المرض لهم عند حدوث نقص في هذا الفيتامين لديهم.

 يمنع تطور الخلايا السرطانية كسرطان القولون وفقاً للدراسات الأولية التي تناولت هذا الموضوع

 الوقاية من الإصابة بمرض السكري، وقد أثبتت الدراسات أن الأشخاص الذين لديهم نسبة عالية من فيتامين (د) أقل عرضة للإصابة بهذه المرض.

 يساعد وبشكل كبير على وقاية جسم الإنسان من أمراض القلب، ويحد من خطر الإصابة بالوفاة المبكرة، حيث أظهرت هذه الدراسات وجود ارتباط وثيق بين انخفاض نسبة هذا الفيتامين في جسم الإنسان، وبين ارتفاع احتمالية الإصابة بالأمراض القلبية.

 الوقاية من مرض السل، وذلك كما اثبتته الدراسات التي أُجريت.

 لماذا فيتامين (د) مهم لصحة الجلد ؟

 

يعتبر فيتامين (د) من الفيتامينات المضادة للأكسدة التى تذوب فى الدهون، ويوجد فى عده اشكال منها الكالسيفولور calciforol، وهو عنصر نشط جدا عند صناعته فى الجسم أو عند تناوله عن طريق الفم، فيقوم كلا من الكلي والكبد على تحويل فيتامين (د) الى عناصر يسفيد منها الجسم، فيؤثر على صحة الجلد.

point ثانيا: فوائد فيتامين (د) للبشرة:

 

 يجدد خلايا البشرة فتصبح أكثر حيوية وشباباً.

 يعالج وجود فيتامين د مرض الصدفية الذي يصيب الجلد والبشرة.

 يفيد فيتامين (د3 ) في علاج علامات التمدد، والحروق، ومختلف إصابات الجلد؛ لأن له خصائص مضادة للالتهابات؛ لذا فإنه غالباً ما يتم إضافة هذا الفيتامين إلى مختلف الكريمات.

 يمنع ظهور التجاعيد، وعلامات الشيخوخة على البشرة؛ لاحتوائه على مواد لها سمات مضادة للأكسدة.

 يحد من الإصابة بحكة البشرة.

ينشط البشرة ويعطيها الحيوية الدائمة

يحمي البشرة من الكثير من الأمراض مثل سرطان الجلد.

 يحمي من ظهور البثور والحبوب، و يساعد في الشفاء من حب الشباب.

 فيتامين (د) يساعد أيضا في علاج الأكزيما فهو مضاد للميكروبات بشكل غير طبيعي.

 يجعل فيتامين (د) ملمس البشرة أكثر نعومة، وينقيها من الشوائب.

 يحافظ على صحة البشرة الدهنية ويجعلها أكثر اشراقاً، كما أنه عندما يساعد الجسم على امتصاص الفيتامينات الأخرى فإنه يغذي البشرة الدهنية ويمدها بهذه الفيتامينات.

 يقوم بمحاربة الاكتئاب؛ مما يحمي البشرة ويحافظ عليها فالاكتئاب هو العدو الأول لجمال البشرة وإصابتها بالمشاكل المختلفة.

 يعالج حروق البشرة.

 يقلل تقشر الجلد.

point ثالثا : فوائد فيتامين (د) للشعر:

 

اهمية فيتامين (د) لفروة الراس: أشارت الدراسات عبر السنوات إلى أهميّة فيتامين (د)؛ حيث إنّ قلّة من الناس يدركون العلاقة بين وجود بشرة صحيّة وتأثيرها على فروة الرأس، والتي يمكن أن تساعد على منع تساقط الشعر وتنشيط إعادة نموه .

  تحفيز بصيلات الشعر:

 يُعتقد أيضاً أن فيتامين (د) يساهم في التقليل من فقدان الشعر، وذلك بسبب قدرته على تحفيز بصيلات الشعر؛ حيث إنّ فيتامين (د) هو المسؤول المباشر عن تفعيل الخلايا في الشعر، وعن صحّة الخلايا وصحّة الشعر أيضاً.

  منع تساقط الشعر:

 تشير التقارير إلى أن معظم الناس يعانون من مشكلة فقد الشعر، وذلك بسبب نقصان فيتامين (د) لديهم. أشارت الدراسات أيضاً إلى نتائج إيجابيّة للعديد من مرضى العلاج الكيميائي الّذين يعانون من تساقط الشعر، وأظهرت دوراً مميّزاً عند استخدام الهلام الموضعي الّذي يحتوي على فيتامين (د).

 تطويل وكثافة الشعر:

 إن الزيادة في كميّة فيتامين (د) تعني أنّك يمكن أن تحسن نوعية الشعر الذي ينمو لديك، فوجود نسبه كافية فى الجسم من فيتامين (د) ستجعل الشعر اكثر طولا وكثافة .

 الشعر الصحي لا يحتاج فقط إلى البروتين من الغذاء؛ بل يحتاج الشعر إلى الحديد، والمعادن، والمغنيسيوم، وفيتامين د؛ ليساعدك في الحفاظ على شعرك في حالةٍ صحيّة جيّدة.

 الحصول على شعر صحي :

وجدت الكثير من الدراسات أن فيتامين (د) قد يساهم في تنشيط نمو الشعر، ومع هذا فإن فيتامين (د) يصعب الحصول عليه من الأطعمة التي تحتوي عليه بشكل طبيعي، ولكن الجلوس تحت أشعة الشمس لبضع دقائق يوميّاً يمكن أن يساعد جسمك على إنتاج كميّات من الفيتامين الإضافية.

 كما ذكر العديد من الخبراء ضرورة عدم زيادة التعرّض للأشعة فوق البنفسجية المضرة، مع أهمية الحفاظ على النسبة الجيدة يومياً.

 دراسات وأبحاث عن نقص فيتامين (د) وعلاقته بفقدان الشعر :

إذا كنت من الذين يعانون من فقدان الشعر بكثرة، فيجب عليك أن تنتبه لنظامك الغذائي، حيث أن المستويات المنخفضة من الحديد وفيتامين (د)  تلعب دوراً مهماً في تساقط الشعر وإضعافه عند كلٍ من الرجل والمرأة على السواء.

 أظهر باحثون أن الأفراد الذين يعانون من تساقط الشعر، تم تشخيص حالاتهم بانخفاض مستويات فيتامين(د2)  ومستويات الحديد لديهم، إلى جانب ملاحظة أن تساقط الشعر عندهم يزداد سوءاً بانخفاض مستويات هذين العنصرين وطبقاً لما يقوله أخصائيي الأمراض الجلدية المساهمين في الدراسة، أن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها إثبات الدور الفعلي لفيتامين(د) في تساقط الشعر.

 يساعد فيتامين (د) في تنظيم عملية تعبير الجين عن نفسه، والتي تقوم بتحفيز النمو الطبيعي لحويصلات الشعر. وبالنسبة لعنصر الحديد، فإن المستويات المنخفضة من هذا العنصر يُمكن أن تتسبب في تقليل الإنزيمات الأساسية التي لها علاقة بتساقط الشعر.

 إن تساقط الشعر لا يمكن اعتباره مشكلةً خطيرة إذا كنت تفقد ما يقرب من 100 خصلة من شعرك في اليوم، لكن إذا لاحظت تكرار هذه الحالة لمدة طويلة وخلال فصول العام المختلفة، عندها رُبما تكون مشكلة فعلاً.

point أسباب نقص فيتامين (د) :

 أصحاب البشرة الدّاكنة يحتاجون أشعّة الشّمس أضعاف ما يحتاجه ذوو البشرة الفاتحة.

 زيادة الوزن والسّمنة المفرطة تؤدّي إلى نقص هذا الفيتامين.

 سوء الامتصاص وخصوصاً للذين يعانون من متلازمة سوء الامتصاص.

 التّقدّم في العمر وكبر السّنّ كون عمليّة الامتصاص عندهم تكون أقلّ.

 إستخدام بعض الأدوية التي تؤدّي إلى نقص هذا الفيتامين مثل أدوية مرض الإيدز وأدوية الصرع.

point فوائد كبسولات فيتامين (د) للشعر:

  تقوي الشعر وتكثفه.

 تحدّ من تساقط الشعر.

 تقلل تلف الشعر وإجهاده.

 تجدد الخلايا الكيراتينية في بصيلات الشعر.

 تحفز نمو الشعر.

point مصادر فيتامين (د)

مصادر هذا الفيتامين متنوعة وعديدة:

 أولا: أشعة الشمس:

 تُعتبر الشمس من المصادر الآمنة للحصول على فيتامين (د)، حيث تُعطي الجسم أكثر من حاجته من الأشعة فوق البنفسجية لإنتاج فيتامين (د)

لقد حدد الأطباء فترة التعرض للشمس فينصح الجلوس تحت أشعتها ما بين العاشرة صباحاً وحتى الساعة الثالثة بعد الظهر لأنّ الأشعة في هذه الأوقات تكون عمودية على الأرض.

 ثانيا:  مصادر الغذاء:

يوجد فيتامين د في الأغذية الحيوانية والنباتية،

 كما يتواجد بنسب عالية في أنواع خاصة من الأغذية وهي :

                   الغذاء                    الكمية                الوحدة الدولية
  سمك السردين، معلب فى الزيت أو مجفف                  50 غرام                     250
             سمك السلور، مطبوخ                  85 غرام                     425
          سمك الإسقمري، مطبوخ                 100 غرام                     345
           سمك أبوسيف، مطبوخ                  85 غرام                     566
                سمك السلمون                  100 غرام                     360
    سمك التونه، معلب بالزيت أو مجفف                  100 غرام                     235
             ثعبان البحر، مطبوخ                   100 غرام                     200
             كبد البقر مطبوخ                  100 غرام                      15
 

بيض (كامل)

 

 

                  60 غرام                      20

 

 المكملات الغذائية:

 يُمكن الحصول على فيتامين د من المكملات الغذائية الموجودة على شكل كبسولات

حيث تحتوي الكبسولات متعددة الفيتامينات في العادة على جرعة فيتامين (د) الموصى بها.

وفى الجدول التالى نقدم لك احتياجك اليومي من فيتامين (د) :

               الفئة العمرية           الاحتياجات اليومية

           (ميكروجرام-اليوم)

                الحد الأعلي

            (ميكروجرام-اليوم)

           الرضع 0-6 أشهر                     10                 25
          الرضع 6-12 شهرا                    10                  38
          الأطفال 1-3 سنوات                    15                  63
          الأطفال 4-8 سنوات                    15                  75
            من 10-50 سنة                   15                 100
            من 51-70 سنة                   20                 100
             71 سنة فأكثر                  15                 100
           الحامل والمرضع                 15                100

 

point الخلاصة :

تعتبر الفيتامينات من أهم العناصر الغذائيّة التي يحتاجها جسم الإنسان، ويعد فيتامين (د)  أحد أهم هذه الفيتامينات؛ نظراً لفوائده الصحيّة المتعددة لجسم الإنسان، وتحديداً للشعر والبشرة، ويمكن الحصول عليه من الأطعمة المختلفة، والتعرض المستمر لأشعة الشمس خاصة في ساعات الصباح الباكر، كما يؤدي نقصه إلى حصول العديد من الأضرار الصحيّة التي تتمثل في تسوس الأسنان، وضعف المناعة، والإصابة بمرض الروماتيزم.

About Salah

محرر في موقع يومي لوك انترناشول و خبير في عالم التجميل و الصحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 
 
 

We use cookies to improve your experience on our website. By browsing this website, you agree to our use of cookies.

Shopping cart

close